Lana News
وكالة الأنباء الليبية
آخر الأخبار

القوى الوطنية لمنظمات المجتمع المدني ومجالس الأعيان في عدد من المدن والمناطق تؤكد على ضرورة أن تجرى الانتخابات اعتمادا على قاعدة دستورية متوافق عليها من جميع مكونات المجتمع.

نشر بتاريخ:

طرابلس 25 نوفمبر 2021 (وال) - أكدت القوى الوطنية لمنظمات المجتمع المدني ومجالس الأعيان في عدد من المدن والمناطق الليبية، أن الانتخابات يجب أن تجرى اعتمادا على وجود دستور أو قاعدة دستورية متوافق عليها من جميع مكونات المجتمع.

واعتبرت القوى الوطنية في بيان  أصدرته في ملتقاها الذي عقدته اليوم الخميس بطرابلس بشأن تصحيح مسار الانتقال الديمقراطي، أن القوانين الانتخابية  مخالفة للاتفاق السياسي الذي ينص على ضرورة التوافق بين مجلس النواب ومجلس الدولة كما أن المفوضية العليا للانتخابات فقدت حيادتيها باعتمادها لهذه القوانين حسب البيان .

 وقال البيان إن البعثة الاممية والدول المتدخلة في الملف الليبي لم تقدم دعما حقيقيا من اجل استقرار ليبيا رغم معرفتها بالمعرقلين لمسار التحول الديمقراطي وخطورة ما قد يحدث جراء انتخابات غير نزيهة، وإن استقالة رئيس البعثة في هذه الظروف الحرجة هو أكبر دليل ومؤشر واضح على الصراع القائم بين الدول المتدخلة في الشأن الليبي الذي لازال يهدد الاستقرار في ليبيا .

وأوضح البيان أن عدم تمكن حكومة الوحدة الوطنية على بسط سيطرتها على كامل التراب الليبي سيكون السبب الرئيسي في عدم قدرتها على مراقبة الانتخابات وضمان عدم تزويرها الذي سينتج بالتأكيد انتخابات غير نزيهة.

وجدد البيان على أن إجراء انتخابات رئاسية في عدم وجود دستور دائم او قاعدة دستورية توضح نوعية الحكم وصلاحيات الرئيس والعلاقة بين الحاكم والمحكوم، ستكون عواقبه وخيمة وتؤدي الى حرب اهلية أو تقسيم للبلاد.

..(وال)..