وكالة الأنباء الليبية (وال)

الأخبار

المؤتمر الوطني العام يقرر استئناف عقد جلساته مؤقتا واتخاذ ما يلزم من التشريعات والإجراءات لتجاوز الأزمة التي تمر بها ليبيا .

تاريخ النشر (
2014-08-25 08:07:00
)

طرابلس 25 أغسطس 2014 ( وال ) - قرر المؤتمر الوطني العام ، استئناف عقد جلساته مؤقتا ، واتخاذ ما يلزم من التشريعات ، والإجراءات لتجاوز الأزمة التي تمر بها ليبيا حاليا ، ووضع الأمور في نصابها حتى يتسنى له تسليم السلطة وفقا للإجراءات ، والآليات المقررة دستوريا . وأكد المؤتمر الوطني العام - في بيان له تلاه المتحدث الرسمي باسمه " عمر حميدان " - على تحمل الأمانة التى أوكلها إليه الشعب الليبي ، واستجابة منه لنداء الثوار ، ومطالب الشعب عبر المظاهرات العارمة في كبرى مدن البلاد ، والمسؤولين المحليين في المجالس البلدية ، فإنه قد آلَ على نفسه ألا يترك البلاد فريسة للتشتت والانقسام وفوضى الفراغ السياسي والدستوري . وقال المؤتمر - إن هذا الموقف يأتي إدراكا منه لتطورات الأحداث ومجرياتها على الساحة السياسية والعسكرية ، ووعيا منه بما تمر به البلاد من تحديات وأزمات تستهدف الانقلاب على ثورة الـ " 17 " من فبراير، ومحاولة اجتثاتها والقضاء عليها . وأكد المؤتمر أن موقفه هذا هو وفاء لدماء الشهداء ، وأهالي الثكالى ، وأنين الجرحى والمبتورين ، ودفاعا عن الثورة ، وذودا عن الوطن ، واطلاعا منه بمسئولياته القانونية والأخلاقية في ضمان حماية البلاد ، والحفاظ على أمنها ، واستقرارها ، ووحدتها ، وصون ترابها الغالي من التدخل الأجنبي في شئونها الداخلية . وأشار المؤتمر في بيانه ، إلى عدم التزام مجلس النواب المنتخب بالإعلان الدستوري ، وعدم استلامه للسلطة بالطريقة التي حددها هذا الإعلان ، وارتكابه لجملة من المخالفات على رأسها طلب التدخل الأجنبي . ( وال )

الأكثر قراءة