وكالة الأنباء الليبية (وال)

الأخبار

الحكومة المؤقتة تطلب طرفي الاشتبكات بالتوقف فورا دون قيد أو شرط عن الاعمال الحربية .

تاريخ النشر (
2014-07-13 17:28:00
)

طرابلس 13 يوليو 2014 (وال) - طلبت الحكومة المؤقتة طرفي الاشتبكات العنيفة التي شهدها محيط مطار طرابلس الدولي منذ فجر اليوم الأحد بالتوقف عن أعمال عدائية وترويع الامنين . كما طلبت الحكومة في بيان لها اليوم المهاجمين بالتوقف فورا دون قيد أو شرط عن الاعمال الحربية . وحمّلت الحكومة قادة هذه المجموعات المسئولية القانونية والاخلاقية والدينية عن اهدار دماء الناس وخاصة خلال شهر رمضان المبارك وذلك باستخدام السلاح الذي يفترض ان يدافع عن ليبيا والليبيين وعن ضيوف ليبيا لا أن يقتلهم . وأوضح البيان أن الحكومة تتباحث مع المجتمع الدولي في أمر التأكد من حماية الارواح والمرافق الحيوية لليبيا من الدمار والتخريب وعقد عدة مشاورات عاجلة هذا اليوم . وأشار البيان إلى أن الحكومة أصدرت اوامرها لقوات الداخلية والجيش الليبي بتأمين شوارع المدينة واحيائها والاهداف والمنشآت الحيوية وأعلنت حالة الطواريء في كافة المستشفيات والمرافق الصحية لمواجهة أى طارئ عقب سقوط 6 قتلى وجرح 25 آخرين جراء هذه الاشتباكات . وناشدت الحكومة في بيانها أبناء الشعب الليبي بالتزام الهدوء والمحافظة على الموارد والتعبير على ان تكون هذه المرافق العامة بما في ذلك المطار " مطار طرابلس الدولي " بمنأى عن أى صراعات وان يترك امره للمختصين . وأكد البيان ان التعبير السلمي عن موقف واضح لليبيين سيساعد الحكومة والمجتمع الدولي لاتخاذ الاجراءات اللازمة لحماية المنشآت وأرواح الليبيين . ودعت الحكومة إلى حوار فوري بين الاطراف بمساعدة منظمات المجتمع المدني وحكماء واعيان البلاد للتواصل والتوسط لحقن الدماء ولحل أى خلافات وإلى الابتعاد عن الاحتكام للسلاح بين أبناء الوطن الواحد الامر الذي لن يكون فيه أى طرف رابح . ( وال )

الأكثر قراءة