وكالة الأنباء الليبية (وال)

الأخبار

وزارة الإتصالات والمعلوماتية : تعرض كابل بحري على شاطئ البحر بمدينة درنة لأعمال تخريبية دون أن يتسبب في توقف الإتصالات .

تاريخ النشر (
2013-08-28 16:39:00
)

28 أغسطس 2013 (وال) - تعرضت أول نقطة لإنزال الكابل البحري على شاطئ البحر بمدينة درنة ، صباح اليوم الاربعاء لأعمال تخريبية نتج عنها انقطاع في الكابل البحري المغذي لمدينة درنة وسوسة وطبرق دون أن تتسبب في توقف الإتصالات. وأوضح وكيل وزارة الإتصالات والمعلوماتية المهندس " محمد أبورأس علي " في المؤتمر الصحفي الذي عقده بعد ظهر اليوم بمقر البريد المركزي بطرابلس أن هذه الأعمال التخريبية التي وقعت عند الساعة ( 02.15 ) لم تتسبب في توقف الإتصالات نظرا لانتقالها آلياً على كابل الحماية لشبكة الجيل القادم . وأشار إلى أن الخدمة الدولية المتأثرة بهذا العمل التخريبي هي خدمة الإنترنت وبسعة ( 1 غيغا ) الخاصة بشركة ليبيا للاتصالات والتقنية والمستخدمة للمنطقة الشرقية ، كما تسبب في توقف حركة الكابل البحري في اتجاهي طبرق - سوسة نتيجة انقطاع الكابل البحري في الغرفة الرئيسية . وقال " أبوراس " خلال المؤتمر الصحفي الذي حضره مدير عام شركة هاتف ليبيا ، ورئيس الشركة الليبية للبريد والاتصالات إن وزارة الاتصالات والمعلوماتية تعبر عن أسفها العميق عن هذا العمل التخريبي ، داعيا الجميع إلى ضرورة التعاون والحرص على المحافظة في كل ما يتعلق بالاتصالات لضمان سير وجودة الاتصالات. ...( وال )...

الأكثر قراءة