وكالة الأنباء الليبية (وال)

الأخبار

ترجيح احالة مالك شركة بلاك ووتر الامريكية للجنة العقوبات الأممية لخرقها حظر توريد السلاح لليبيا .

تاريخ النشر (2021-02-21 13:22:52)

واشنطن 21 فبراير 2021 م (وال) ـ أكد دبلوماسي أميركي، اطلع على التقرير الذي أعده خبراء لجنة العقوبات الخاصة بمتابعة تنفيذ قرار مجلس الأمن بشأن حظر توريد السلاح الى ليبيا ، ان انتهاك مؤسس شركة "بلاك ووتر" الأمنية، إريك برنس، للقرار الدولي سيعرضه لعقوبات الأمم المتحدة .

ونقلت قناة "فوكس نيوز" عن الدبلوماسي الأميركي، والمسؤول السابق المطلع على الوضع الليبي  (ترجيحه إحالة " برنس " إلى لجنة العقوبات التابعة للأمم المتحدة، التي قد تأمر بتجميد أصوله أو حظر سفره) .

ووفقل لمصدر نفسه فأن المصادر تفيد  بأن (خطة وُضعت لإرسال مرتزقة إلى ليبيا مع تدفق الأسلحة والمقاتلين إلى البلاد في 2019 و2020 من مجموعة متنوعة من القوى الخارجية، بهدف تعميق الصراع المستمر منذ العام 2014) .

 و يقول تقرير الأمم المتحدة، (إن شركة بلاك ووتر التي يسيطر عليها ارك برنس باعت ثلاث طائرات لأشخاص أرسلوا مرتزقة غربيين ومعدات عسكرية في الأشهر الأولى من الهجوم العسكري على طرابلس عام 2019 ، وذلك من خلال سلسلة من الشركات الوهمية التي تتخذ من دبي مقرًّا لها، حيث أرسلت طائرات هليكوبتر ومجموعة من المرتزقة الغربيين إلى ليبيا  ) .

وكشفت وسائل إعلام أميركية، أمس السبت، أن المتعاقد الأمني الخاص،ارك برنس  المقرب من الرئيس السابق " دونالد ترامب ، تورط عبر قوات «كوماندوز» مأجورة في الصراع الليبي، وشركات أمن خاصة لإدخال خبراء عسكريين غربيين وأسلحة إلى ليبيا، حسب عشرات الوثائق، التي حصل عليها خبراء الأمم المتحدة في تحقيق استمر 18 شهرًا، وكان تم الإبلاغ عن العملية لأول مرة في العام الماضي من قبل شبكة "بلومبيرغ" وجريدة "نيويورك تايمز" الامريكيتين .

...(وال)...


الأكثر قراءة