وكالة الأنباء الليبية (وال)

الأخبار

المدير التنفيذي للشركة العامة للكهرباء : نحن في وضع حرج ومسؤولية تدهور الشبكة تتحملها الدولة بالكامل .

تاريخ النشر (
2020-07-01 22:02:00
)

طرابلس 1 يوليو 2020 (وال)- قال المدير التنفيذي للشركة العامة للكهرباء " علي ساسي " إن الشركة لم تستلم أي مبالغ للصيانة منذ أكثر من 3 سنوات، معتبرا أن مسؤولية وضع الشبكة تتحمله الدولة الليبية بالكامل. وأوضح " ساسي " في تصريحات صحفية اليوم الأربعاء، أن الشركات التركية قدمت مقترحاً استعجالياً لحل مشكلة الكهرباء الاثنين الماضي وهو تحت الدراسة لكن هذا المقترح لا يمكنه حل مشكلة الكهرباء بالكامل، مشيرا إلى أن عجز الإنتاج الحاصل سببه عدم رصد ميزانيات للصيانة والتشغيل، حسب صفحة إدارة الإعلام التابعة لشركة الكهرباء بموقع "فيسبوك". وأكد " ساسي " أن الشركة فقدت القدرات الإنتاجية لمحطة جنوب طرابلس لأكثر من 6 أشهر بسبب أدخنة المكب وهي محطة حقل رئيسية"، مضيفا أن الشركة المسؤولة عن مشروع محطة أوباري رفضت استكمالها بسبب الأوضاع الأمنية. وفيما يخص محطة الخليج، أشار إلى أنها متوقفة عن العمل بسبب إصابة خطوط نقل الطاقة جهد 220 / 400، متابعا: " صُرفت على محطة الخليج أكثر من 2 مليار ووصلت إلى نسب متقدمة ولكنها لم تستكمل بسبب الوضع الأمني والمشروعات لم تستكمل بسبب الوضع الأمني للبلاد ورفض الشركات العودة، معتبرا أن خطوط نقل الطاقة بجنوب طرابلس مدمرة بالكامل وأن الشركة في وضع حرج. وأوضح أن أول مبلغ رصد للشركة في بداية عام 2019 م وبلغت قيمته 326 مليون دينار بإشراف ديوان المحاسبة ومجلس النواب والاجهزة الرقابية، مؤكدا أن 80 مليون صرفت بموافقة ديوان المحاسبة وباقي القيمة موجودة في حساب الشركة . ولفت إلى أن المستحقات المالية للشركة لدى الجهات العامة فاقت 2 مليار وطلبنا من وزارة المالية تسديدها وإلى الآن لم يتم الاستجابة لطلبنا. ...( وال ) ..

الأكثر قراءة