وكالة الأنباء الليبية (وال)

الأخبار

آخر الإحصاءات العالمية الخاصة بحصر ضحايا جائحة "كورونا " في العالم أظهرت الوفيات تقترب من الـ19 ألفا والمصابون يتخطون الـ422 ألفا .

تاريخ النشر (
2020-03-25 10:00:00
)

.. والدول تتنافس لتجربة لقاحات. "" تقرير " عواصم 25 مارس 2020 ( وال ) - يواصل فيروس "كورونا" المستجد، انتشاره في دول العالم ، فقد أظهرت آخر الإحصاءات العالمية الخاصة بحصر أعداد الضحايا والمصابين في العالم أن عدد الوفيات جراء هذا المرض اقترب من الـ19 ألفا، فيما تجاوز عدد المصابين الـ422 الفا، وأن ايطاليا تعدت الصين بنسبة تفوق الضعف في حصيلة أعداد الضحايا، فيما تشتد المنافسة بين الدول لتجربة لقاحات واستخدام عقارات لعلاج الوباء. منظمة الصحة العالمية، حذرت من أن انتشار وباء كورونا يتسارع، ولكن تغيير مساره لا يزال ممكنا، داعية الدول للانتقال إلى مرحلة "الهجوم" عبر فحص كل المشتبه بإصابتهم، ووضع من خالطوهم في الحجر الصحي ، ففي امريكا فقد أظهرت أخر الاحصائيات توحش هذا الوباء بها.. وارتفاع غير مسبوق في عدد الإصابات والوفيات الجديدة وتواجه امريكا تسارعا مستمرا للأزمة المتدهورة الناجمة عن جائحة فيروس كورونا المستجد، حيث بلغ عدد المصابين بالعدوى نحو 53 ألف حالة، توفي منهم أكثر من 680 شخصا. وسجلت في أميركا حسب آخر إحصائية، 9249 إصابة جديدة بعدوى فيروس كورونا، في ارتفاع يومي حاد بل غير مسبوق لحصيلة المصابين منذ بدء التفشي في البلاد، حيث وصل هذا العدد الإجمالي حاليا إلى 52983 حالة، لتأتي الولايات المتحدة في المركز الثالث عالميا من حيث التضرر بالمرض مجتازة إسبانيا، التي تحتل المرتبة الرابعة بأكثر من 13 ألفا. وتشهد مدينة نيويورك، العاصمة الاقتصادية للولايات المتحدة، وضعا أكثر كارثية، حيث أعلن عمدة المدينة، بيل دي بلاسيو، أمس الثلاثاء، أنها تمثل مركزا للتفشي في البلاد. وأفاد دي بلاسيو بتسجيل 14776 إصابة بالفيروس في نيويورك، بينها 131 حالة وفاة، فيما دعا السلطات إلى اتخاذ إجراءات عاجلة لمساعدة المدينة، خاصة إشراك القوات المسلحة، معتبرا أنها تعتبر طرفا وحيدا قادرا على احتواء الأزمة بشكل سريع. وتواجه إدارة الرئيس الأميركي، دونالد ترمب، انتقادات لاذعة بسبب أسلوب تعاملها مع أزمة فيروس كورونا خاصة الوضع في قطاع الصحة، إلا أن ترمب يقول إن حكومته تتخذ إجراءات غير مسبوقة لمعالجة القضية، ويصر على أن الوباء "يمكن الانتصار عليه في وقت أسرع مما يعتقد الكثيرون". ارتفاع إجمالي الإصابات بفيروس "كورونا" في ألمانيا إلى 31554 حالة و149 وفاة وأعلنت ألمانيا عن ارتفاع إجمالي الإصابات بفيروس "كورونا" في البلاد إلى 31554 حالة، فيما تم تسجيل 149 حالة وفاة. 1872 إصابة مؤكدة في تركيا و44 حالة وفاة وأعلنت وزارة الصحة التركية، تسجيل 343 إصابة جديدة بفيروس كورونا المستجد، خلال الأربع والعشرين الساعة الماضية، ليرتفع الإجمالي إلى 1872 إصابة مؤكدة في البلاد. وقال وزير الصحة فخر الدين قوجة، إنه تم تسجيل 7 وفيات جديدة بمرض "كوفيد 19" الذي يتسبب به الفيروس، ليرتفع إجمالي حالات الوفاة إلى 44 حالة، مشيرا إلى أن أحد المتوفين كان مريضا بالانسداد الرئوي المزمن و6 آخرين كانوا مسنين. نيوزيلندا تعلن حالة الطوارئ للتصدي لفيروس "كورونا" وفي نيوزيلندا، أعلنت رئيسة الوزراء جاسيندا أرديرن حالة الطوارئ الوطنية، إذ تستعد المكسيك: 405 إصابات مؤكدة بكورونا و5 وفيات وأعلنت وزارة الصحة المكسيكية عن تسجيل 44 إصابة جديدة بفيروس كورونا في البلاد، ليرتفع بذلك العدد الإجمالي للحالات المصابة إلى 405 . وقال المسؤول بوزارة الصحة خوسيه لويس ألوميا، إن "المكسيك سجلت خامس حالة وفاة جراء الفيروس الفتاك، وإن عدد الإصابات المؤكدة بلغ 405". يذكر أن عدد الإصابات المؤكدة كان يوم أمس الثلاثاء في المكسيك 361 حالة، والوفيات 4. ارتفاع عدد الإصابات بفيروس كورونا في المغرب إلى 170 حالة وتسجيل 5 وفيات وفي المغرب، أعلنت وزارة الصحة عن تسجيل 27 إصابة ووفاة واحدة جديدة بعدوى فيروس كورنا. وأفاد مدير علم الأوبئة ومكافحة الأمراض بوزارة الصحة محمد اليوبي، بأن العدد الإجمالي للإصابات المؤكدة بالفيروس ارتفع في المغرب إلى 170 حالة بعد أن كان على مستوى 143. وذكر اليوبي أن عدد المتوفين في المملكة جراء الإصابة بالفيروس ارتفع بحالة واحدة سجلت لدى شخص مسن بلغ من العمر 76 سنة وقدم من هولندا وعانى من مرض عضال يتطلب علاجا يضعف من المناعة. كما قال إن مجموع المخالطين الذين تم تتبعهم صحيا وصل إلى 2878 شخصا، منهم 2158 ما زالوا إلى حد الآن تحت المراقبة الصحية، فيما خرج منها 621 شخصا أمضوا فترة 14 يوما دون أن تسجل بينهم حالة إصابة. وفي المقابل بينت الأرقام زيادة في أعداد المتماثلين للشفاء حول العالم لتصل إلى ما يقارب من الـ 105 آلاف شخص. وفي دول الشرق الأوسط الأقل تأثراً نوعاً ما من حيث عدد الوفيات، فقد بينت أحدث البيانات ان العراق تعتبر الأكثر تاثراً في المنطقة بعد ايران وتركيا حتى الآن، حيث سجلت 27 حالة وفاة، منهم 4 توفوا اليوم، و316 إصابة منهم 50 حالة جديدة، يليها مصر ب19 حالة وفاة، و366 إصابة، ثم الجزائر بـ19 وفاة منهم حالتان أعلن عن وفاتهما اليوم، وتسجيل 264 إصابة، يليها المغرب بـ 5 وفيات منهم وفاة شخص واحد اليوم، وتسجيل 170 إصابة مؤكدة، منهم 27 اليوم، ثم لبنان بـ 4 وفيات، و 304 إصابة منهم 37 اليوم، يليها البحرين بـ 3 وفيات منهم وفاة شخص اليوم، و390 إصابة منهم 13 إصابة جديدة، ثم قبرص بوفاة 3 أشخاص منهم شخصان اثنان اعلن اليوم عن وفاتهما، و116 إصابة، يليها تونس بـ 3 وفيات، و 114 إصابة منهم 25 جديدة، ثم الكيان الصهيوني المحتل لفلسطين بوفاة ثلاثة اشخاص، اثنان منهما اعلن اليوم عن وفاتهما، و 1656 إصابة منهم 214 اليوم، يليها بالترتيب الإمارات بوفاة شخصين اثنين، وإصابة 248 شخصا، منهم 50 جديدة، ثم السعودية التي أعلن اليوم فيها عن وفاة شخص متأثرا لإصابته بالفيروس، وإصابة 767 شخصا منهم 205 إصابات جديدة، ثم السودان التي سجلت حالة وفاة و3 إصابات. أما دول الشرق الأوسط الأخرى التي سجلت إصابات بالفيروس ولم يسجل لديها أي حالات وفاة فهي: قطر 501 اصابة، الكويت 191 إصابة، منهم حالتان اثنتان اليوم، الأردن 127 إصابة، سلطنة عمان 84 إصابة، منهم 18 جديدة، فلسطين 60 إصابة منهم إصابة واحدة اليوم، سوريا إصابة واحدة. ...( وال ) ...

الأكثر قراءة