وكالة الأنباء الليبية (وال)

الأخبار

ملخص لما جاء في النشرة العلمية الأُسبوعية التي تصدر عن وكالة الأنباء الليبية .

تاريخ النشر (
2020-03-12 10:56:00
)

طرابلس 12 مارس 2020 ( وال )- == "البيض" والإصابة بأمراض القلب والأوعية الدموية. الكثير من الناس يخشون تناول البيض ، نظراً لاحتوائه على نسبة عالية من الدهون ، إلا أن دراسة طبية حديثة ، بدّدت هذه المخاوف ، مؤكدة أن تناول البيض بشكل معتدل لا يؤدي إلى الإصابة بأمراض القلب والأوعية الدموية. وبحسب الدراسة التي أعدها باحثون في جامعة "هارفارد" ونشرتها مجلة "BMJ" ، فإن تناول بيضة واحدة في اليوم ، لا يزيد من عرضة الإنسان للإصابة باضطرابات القلب والأوعية الدموية. واعتمدت الدراسة الجديدة على بيانات صحية لأكثر من 173 ألف امرأة وأزيد من 90 ألف رجل ، ممن كانوا غير مصابين بالسكري أو السرطان وأمراض القلب ، في بداية الدراسة. وجرت مواكبة العادات الصحية لهؤلاء على مدى سنوات طويلة ، وتم رصد عاداتهم الغذائية خلال فترة الدراسة ، ثم أظهرت النتائج أنه لا علاقة بين استهلاك البيض بشكل معتدل والإصابة بأمراض القلب والأوعية الدموية. وعلى العكس من ذلك ، أظهرت النتائج أن الاستهلاك المعتدل للبيض يعودُ بالنفع على الجسم وصحة القلب في بعض الأحيان. == "الماء والصابون" وما يفعله بجراثيم اليد. يوصي خبراء الصحة ، بالمواظبة على غسل اليدين لأجل الوقاية من فيروس "كورونا" المستجد ، لكن هذه العادة لا تعود بأي نفع إلا في حال جرت باستخدام الصابون أو معقم اليدين. وأظهرت صورتان التقطتا لليد عن طريق الأشعة فوق البنفسجية ، أن الغسل بالماء فقط , لا يساعد على إزالة الجراثيم المتراكمة فوق الجلد. في المقابل ، ظهر أن اليد تخلصت بشكل كبير من الجراثيم ، حينما غُسلت بالماء والصابون ، وفق صحيفة "صان" البريطانية. وينصح الأطباء بغسل اليدين باستخدام الماء والصابون ، مع الفرك بشكل جيد وتنقية ما بين الأصابع ، لمدة تتراوح بين 20 و30 ثانية. ==زيت الزيتون يحمي الجسم من عدة أمراض. تشتهر حمية البحر الأبيض المتوسط بمزاياها الصحية الجمة ، نظرا لاعتمادها على الخضراوات والسمك ، لكن دراسة أميركية حديثة حددت ، مؤخراً ، أفضل طريقة للاستفادة من هذا النظام الغذائي , وكشفت دراسة جرى عرضها في لقاء لجمعية القلب الأميركية ، أن زيت الزيتون مفيد جدا للصحة ، ويساعد على إطالة عمر عضلة القلب ، ولذلك يُستحب اللجوء إليه بشكل مستمر. وكشف الباحثون أن الجسم يستفيد كثير من إدراج زيت الزيتون ضمن مكونات الطعام ، سواءً جرى تناوله بشكل طبيعي ، أو عند استخدامه في عملية الطهي. وتبين للباحثين أن زيت الزيتون البكر "إكسترا" أقل ضررا عند الطهي أو القلي من الزيوت النباتية ، أما المرتبة الثانية فكانت من نصيب زيت جوز الهند الذي يلجأ إليه كثيرٌ من الباحثين عن وصفات صحية للتقليل من الدهون. == "الأثر المدمر" للنوم غير "المنضبط". نبّهت دراسة طبية حديثة إلى أن الأشخاص الذين لا يلتزمون بساعة منضبطة للنوم والاستيقاظ ، خلال أيام الأسبوع ، يعرضون أنفسهم لاضطرابات صحية تصل إلى الإصابة بالنوبة القلبية. ويحرص بعض الناس على الاستيقاظ في الموعد نفسه خلال أيام العمل ، لكنهم يتأخرون في مغادرة الفراش في نهاية الأسبوع ، ظنا منهم أنهم يعوضون ما فات ، دون أن يدركوا أن هذا التغيير المفاجئ له تبعات وخيمة على الصحة. وبحسب الإرشادات الصحية التي ذكرتها الدراسة ، فإن توقيت النوم السليم ، يستوجبُ ألا يتجاوز الفارق الزمني ، بين الاستيقاظ والآخر ، ثلاثين دقيقة. وبحسب الدراسة التي أجراها المعهد الأميركي للقلب والرئة والدم ، فإن الأشخاص الذين وصلوا لديهم الفارق الزمني بين فترات الاستيقاظ ، إلى ما متوسطه 90 دقيقة ، كانوا أكثر عرضة للإصابة بأمراض القلب بواقع مرتين مقارنة بمن ينامون في أوقات منتظمة ، في فترة بلغت خمس سنوات. ==علماء: قياساتنا الأساسية بشأن الكون قد تكون خاطئة. أعلنت دراسة علمية حديثة أن قياسات علماء الفلك الأساسية المتعلقة بالكون ، مثل الطاقة المظلمة , ومعدل اتساعه وتمدده ، قد تكون مغلوطة,ووجد علماء الفلك أن ما اعتقدنا أننا نعرفه بشأن القياسات والحسابات المرتبطة بالنجوم والأجرام السماوية ، يمكن أن تكون خاطئة. وقال العلماء إنه نظرا لأن تلك النجوم استُخدمت لتتبع تاريخ الكون أثناء تمدده واتساعه ، فإن قياساتنا للعمليات الأساسية ، مثل "ثابت هابل" و"كمية الطاقة المظلمة" يمكن أن تكون غير صحيحة أيضا. وجاءت هذه النتائج إثر دراسة قام بها فريق من علماء الفلك من معهد ماكس بلانك للعلوم الفلكية. وقام العلماء بدراسة التركيبة الكيميائية للنجوم ، وخلصوا إلى نتائج غير متوقعة ، وفقا لما ذكرته صحيفة "الإندبندنت" البريطانية. وكان علماء الفلك يعتقدون سابقا أن هناك نوعا محددا من "السوبرنوفا" (المستعر الأعظم) يُعرف باسم "النوع أي إيه" يظهر عندما يدور نجم قزم أبيض حول نجم عادي , ثم يقوم بامتصاص طبقاته الخارجية ، غير أن القياسات الجديدة أظهرت أن هذه النجوم القزمة هي ، وإلى حد كبير ، خلاصة سيناريوهات أخرى. == علماء يكتشفون "مؤشرا" على حياة سابقة في المريخ. عثر علماء الفلك على جزيئات عضوية ، توجد في الفحم والنفط الخام والكمأ الأبيض على الأرض في العادة ، على سطح المريخ ، الأمر الذي يشير إلى احتمال وجود حياة مبكرة على الكوكب الأحمر. ووفقا لأحد علماء الفلك من جامعة واشنطن الحكومية , فقد تم اكتشاف وجود جزيئات الثيوفين على الكوكب الأحمر ، ويرجح أنها نجمت عن عمليات بيولوجية وليس كيماوية. == الحماية من الإشعاع الناتج عن الهواتف . أوصى المكتب الاتحادي للحماية من مخاطر الإشعاع في ألمانيا ، باتخاذ بعض التدابير الوقائية ، للحماية من مخاطر الإشعاع الناتج عن الهواتف الجوالة. وأوضح خبراء المكتب الألماني ، أن أولى هذه التدابير , هو عدم استعمال الهاتف الجوال في الأماكن التي تضعف فيها الشبكة ، فكلما ضعفت شبكة الهاتف ، زادت الحاجة لتشغيل الهاتف بشكل أقوى. ويُنصح أيضاً , بتجنب إجراء المكالمات الهاتفية في حال الاستقبال السيء في القطارات أو المترو أو السيارات على سبيل المثال ، بالإضافة إلى الأماكن التي لا تتوفر فيها الخدمة بشكل جيد. ويرى الخبراء أنه من الضروري أيضا إبعاد الهاتف عن الأُذن قدر الإمكان ، حيث تتناقص كثافة الحقول الكهرومغناطيسية بسرعة مع بُعد المسافة ، لذا يوصى بإجراء المكالمات باستخدام سماعات الرأس السلكية أو عن طريق السماعات اللاسلكية. == الهواتف الذكية.. وعلاقتها بظهورعلامات شيخوخة الجلد. الضوء الأزرق , هذه الأشعة تخترق الجلد وبإمكانها الوصول لما يُعرف بطبقة "الأدمة", وتتسبب أشعة الهواتف الذكية في أضرار بالغة على الجلد , منها ظهور علامات شيخوخة الجلد. ويجيب خبراء التقنية , ان الاستخدام اليومي المتكرر للهاتف ، يؤدي إلى زيادة التعرض لهذا النوع من الأشعة ، وبخاصة لما يُعرف بـ"الضوء الأزرق" , وهو لون في طيف الضوء المرئي الذي يمكن رؤيته بعيني الإنسان. وأظهرت إحصائيات جديدة أن جيل الألفية يتفحصون هواتفهم الذكية بمعدل يصل لـ157 مرة يوميا ، مقارنة بالبالغين الذين لايفحصون هواتفهم حوالي 30 مرة يوميا. ويتميز "الضوء الأزرق" بطول موجة أكبر من الأشعة فوق البنفسجية ، أي أن طاقته أقل قوة وتأثير ، لكن هذه الأشعة تخترق الجلد وتتغلل وبإمكانها الوصول لما يعرف بطبقة " الأدمة" أسفل البشرة ، لتضعف إنتاج الكولاجين والإيلاستين ، وهما نوعان من البروتينات مسؤولة عن صلابة ومرونة البشرة ، الأمر الذي يؤدي إلى زيادة في احتمالية ترهل الجلد وظهورالخطوط الدقيقة. == علامات الاكتئاب قد تظهرعلى الأطفال في سن السابعة, كشفت دراسة جديدة أن علامات الاكتئاب تبدأ بالظهور في أدمغة الأطفال الذين تقل أعمارهم عن سبع سنوات ، فضلا عن بعض العلامات التحذيرية التي قد تتنبأ بالمشاكل العاطفية المستقبلية. ووجدت الدراسة ، أن العديد من الأشخاص المصابين بالاكتئاب ، لا تبدأ لديهم أعراض مثل: القلق، ونقص المتعة، في سن المراهقة ، لكن الباحثين الأمريكيين الذين درسوا ما يقرب من 100 طفل , وجدوا أنه يمكن التنبؤ بأعراض الاكتئاب لمن هم في سن الحادية عشرة عن طريق مسح أدمغتهم عندما كانوا في السابعة من العمر ، وفقا لصحيفة "ديلي ميل" البريطانية. وحسب الصحيفة ، وجد الباحثون أن 94 طفلا ، عندما تم مسحهم ضوئيا في جهاز التصوير بالرنين المغناطيسي ، كان لديهم جزءا الدماغ اللذان يتحكمان في اتخاذ القرارات والمزاج ، أقل ارتباطاً ، فيما يشير تدفق الدم المرتفع بين مناطق المخ هذه إلى أن الخلايا "تتحدث" مع بعضها البعض ، وتشير إلى أن هؤلاء الأطفال يديرون عواطفهم جيدا ، لكن انخفاض تدفق الدم قد يشير إلى عكس ذلك ، وأظهر هؤلاء الأطفال المزيد من علامات الاكتئاب في تقييم سلوكي بعد أربع سنوات. ....( وال )....

الأكثر قراءة