وكالة الأنباء الليبية (وال)

الأخبار

لجنة الامن بالبرلمان التونسي تعقد جلسة استماع لوزيري الدفاع والداخلية حول تطورات الاوضاع في ليبيا .

تاريخ النشر (
2020-01-28 21:11:00
)

تونس 28 يناير 2020 (وال) - قررت لجنة الأمن والدفاع بالبرلمان التونسي, امس الإثنين عقد جلسة استماع يوم الـ 3 من شهر فبراير القادم لوزيري الدفاع والداخلية بخصوص تطورات الأوضاع في ليبيا والموقف التونسي الرسمي من الازمة التي تمر بها ليبيا . كما قررت اللجنة الإستماع إلى القائم بمهام وزير الخارجية حول الملف ذاته في إنتظار تأكيد حضوره. وكان مكتب البرلمان التونسي قد قرر بتاريخ الــ 16 من شهر يناير الجاري عقد جلسة عامة للحوار مع الحكومة حول الوضع في ليبيا وتداعياته المحتملة على البلاد. وبتاريخ الــ 7 من شهر يناير الجاري 2020, تباحث المجلس الأعلى للأمن القومي التونسي المنعقد بقصر قرطاج تطورات الأوضاع التي تشهدها ليبيا خلال الفترة الأخيرة. واستعرض المجلس الإحتياطات والتدابير الواجب اتخاذها على المستوى الأمني مع تأكيد ضرورة تنسيق الجهود بين مختلف الوزارات والإدارات المعنية والقوات المسلحة وقوات الأمن الوطني. كما تدارس المجلس الأعلى للأمن القومي التونسي خطة الطوارئ التونسية الأممية في حال تدفق لاجئين من ليبيا إلى التراب التونسي, إلى جانب اليات تأمين عودة التونسيين المتواجدين في ليبيا. وفي الإطار ذاته, أشرف رئيس حكومة تصريف الأعمال " يوسف الشاهد " منذ فترة بقصر الحكومة بالقصبة على مجلس وزاري مضيق خصص لمتابعة مستجدات الوضع على الحدود التونسية في ظل ما تشهده الساحة الليبية من تطورات. وشدد " الشاهد " على ضرورة رصد كل التهديدات المنتظرة واستباق السيناريوهات المحتملة ومزيد إحكام التنسيق بين مختلف الهياكل والمؤسسات الوطنية والدولية المعنية ضمانا لنجاعة التدخل عند الإقتضاء لمجابهة تطور الأوضاع في المناطق الحدودية وتأمين استقبال اللاجئين في أفضل الظروف, وفق بيان لرئاسة الحكومة . ...( وال ) ..

الأكثر قراءة