وكالة الأنباء الليبية (وال)

الأخبار

وكيل وزارة التعليم يبحث مع مراقبي التعليم ببلديات المنطقتين الوسطى والجنوبية بداية العام الدراسي الجديد .

تاريخ النشر (
2019-11-15 21:07:00
)

طرابلس 15 نوفمبر 2019 ( وال) - ناقش وكيل وزارة التعليم لشؤون الديوان والتعليم العام " عادل جمعة" أمس الخميس خلال الاجتماع العادي الأول للوزارة مع مراقبي التعليم ببلديات المنطقتين الوسطى والجنوبية جملة من الموضوعات ذات العلاقة بالمعلم والاستعداد لبداية العام الدراسي الجديد والتي كانت في مقدمتها استعراض جهود الوزارة المبذولة في سبيل تلبية مطالب المعلمين المشروعة وتنفيذ استحقاقاتهم المتعثرة. و تناول الاجتماع الذي عقد بمقر الشركة الليبية للحديد والصلب بـمدينة مصراتة والذي حضر رئيس مجلس إدارة الشركة وعميد بلدية مصراتة جانباً منه استعراض الاستعدادات والتحضيرات الخاصة ببداية العام الدراسي بكل مراقبة تعليمية. كما بحث الاجتماع أبرز الصعوبات والنواقص التي تواجه المؤسسات التعليمية ،فضلاً عن التباحث حول إجراءات المعلمين المنسبين حديثاً والبدء في تنفيذ الملاك الوظيفي للمؤسسات التعليمية ولديوان المراقبات للعام الدارسي 2019-2020م. وأعرب "عادل جمعة " في سياق حديثه خلال الاجتماع بأن العام الدارسي الجديد سيعتبر عاماً للنشاط المدرسي والتفتيش التربوي، مؤكداً بأن الوزارة ستولي هذين الجانبين من المنظومة التعليمية اهتماماً كبيراً وغير مسبوق. واطمأن "جمعة" من جميع مراقبي التعليم بالمنطقتين الوسطى والجنوبية على وصول كافة عناوين الكتب المدرسية الخاصة بمرحلتي التعليم الأساسي والثانوي إلى مدارسهم حيث أكد المراقبون جميعاً على وصول جميع الكتب ودون نواقص . وحول الصعوبات التي تواجه سير العملية التعليمية أفاد مراقبو التعليم بأن الاكتظاظ داخل الفصول الدراسية إضافةً إلى حاجة عديد المؤسسات التعليمية إلى أعمال صيانة خفيفة وعاجلة وافتقار بعض منها للمستلزمات والوسائل التعليمية المتمثلة في المقاعد المدرسية والسبورات البيضاء تعتبر من أبرز العوائق التى تعترض سير العملية التعليمية بالمؤسسات التعليمية. ...( وال ) ..

الأكثر قراءة