وكالة الأنباء الليبية (وال)

الأخبار

ملخص لاهم ماجاء في النشرة العلمية الاسبوعية التي تصدر عن وكالة الانباء الليبية.

تاريخ النشر (
2019-10-24 11:05:00
)

طرابلس 24 اكتوبر 2019 ( وال ) - == حلقة نقاش حول تطوير البحث العلمي و نقل التكنولوجيا بجامعة سبها. اقيم بقاعة جامعة سبها، مؤخرا حلقة نقاش بعنوان «أنشطة البحث العلمي والابتكار ونقل التكنولوجيا» جرى تنظيمها في إطار مشروع الاتحاد الأوروبي لتطوير مؤسسات التعليم العالي في ليبيا. وقال مدير إدارة العلاقات الدولية بجامعة سبها،بإن حقلة النقاش تأتي ضمن حلقات قادمة سيتم تنظيمها في إطار برنامج الاتحاد الأوروبي لتطوير مؤسسات التعليم العالي في ليبيا بمشاركة جامعة إيطالية وجامعة إسبانية، ويستهدف قرابة 10 جامعات ليبية من أجل تطوير البحث العلمي والابتكار، من اجل إعداد خطة تستهدف باقي المؤسسات التعليمية في ليبيا. وتهدف هذه الحلقة الى بحث وتحليل وظائف الجامعة الحديثة، ,وتحديد المشاكل التي تعيق منظمات المجتمع في الاتصال بالجامعة، واستخدام البحث العلمي والابتكار في تطويرها، فضلًا عن الوقوف على أهم المعوقات التي تحوْل دون تحقيق هذا الدور بكفاءة وفاعلية. == ما يفعله تدخين الأب بصحة الرضيع خطير . كشفت دراسة حديثة، أن التدخين على مقربة من النساء الحوامل، يزيد عرضتهن لإنجاب رضع يعانون الربو في فترة لاحقة من حياتهم. وبحسب علماء مختصين في الحمض النووي، اكتشفوا تغييرا في الشيفرة الجينية لدى المدخنين وأبنائهم. وأوردت الدراسة التي أجريت في مستشفى "بو زين" في تايوان، أن الدخان الذي ينفثه المدخنون أو أشخاص آخرون من شأنه أن يؤثر على تطور الجهاز المناعي لدى الرضيع، وهذا الأمر يزيد عرضة الإصابة بالربو. وتمكن أهمية هذه الدراسة في كونها أول دراسة جينية، أما في الفترة السابقة، فكان الباحثون يركزون بشكل كبير على النساء الحوامل اللائي يدخنن. ووجدت الدراسة الأطفال الذين كان آباؤهم يدخنون أكثر من 20 سيجارة في اليوم (خلال فترة وجودهم بالرحم)، أصبحوا أكثر تعرضا للإصابة بالربو بنسبة 35 في المئة. أما الأطفال الذي دخن آباؤهم أقل من 20 سيجارة في اليوم، فكانوا أقل عرضة للإصابة بمرض الربو بنسبة 25 في المئة، أما الذين لم يدخن آباؤهم نهائيا فهم الأفضل صحة على الإطلاق. == لاعبو كرة القدم أكثر عرضة للموت بسبب الخرف. وجدت دراسة على لاعبين محترفين سابقين لكرة القدم في اسكتلندا إن احتمالات وفاتهم من أسباب شائعة كأمراض القلب والسرطان أقل مقارنة بالسكان عموما لكن احتمالات وفاتهم من الشيخوخة والخرف على الأرجح أعلى,وتشير نتائج الدراسة الى مخاوف جديدة بشأن مخاطر إصابات الرأس من ممارسة الرياضة بالنسبة للرجال في مستوى المحترفين في الأقل. واشارت الدراسة الى ان باحثون من جامعة غلاسكو النتائج في دورية الطب في نيوانغلاند. قارنوا أسباب وفاة 7676 رجلا اسكتلنديا لعبوا كرة القدم مع 23 ألف رجل مماثل من السكان عامة ولدوا بين 1900 و1976,وعلى مدار الدراسة التي استمرت 18 عاما، مات 1180 لاعبا و3807 أشخاص من الآخرين ,وكانت معدلات وفاة اللاعبين أقل من أي أسباب أخرى حتى عمر 70 عاما,غير أنهم شهدوا معدلا أعلى 3.5 مرة للوفاة من أمراض الأعصاب مثل ألزهايمر أو متلازمة باركنسون. == خطورة المبالغة في التفكير خطيرة. كشفت دراسة طبية حديثة صادرة عن كلية الطب بجامعة هارفارد، أن المبالغة في التفكير من شأنه أن يقصّر العمر,وفي الدراسة قام الباحثون بتحليل أنسجة الدماغ الخاصة بأشخاص ماتوا تراوحت أعمارهم بين 60 و70 عام، وقارنوها بتلك الخاصة بأشخاص عاشوا لما يقارب المائة عام. وتوصل الباحثون إلى أن أولئك الذين توفوا في سن مبكرة كانت لديهم مستويات أقل من بروتين " ريست"، والذي يعمل على تهدئة نشاط الدماغ وفق ما ذكر موقع "ماشابل". وذكر الأخصائيون المشاركون في الدراسة أن المبالغة والإكثار من التفكير يجهد الدماغ، ويقود إلى تضاؤل مستوى البروتين المذكور. وطبقا لنتائج الدراسة التي نشرت في مجلة "نيتشر" العلمية، فإن البروتين " ريست" قد يكون عاملا مساعدا في الحماية من الإصابة بمرض الزهايمر. ولا يزال الباحثون يدرسون كيفية مساهمة الأدوية في تحفيز البروتين المذكور، لاستخدامه في علاج أمراض الذاكرة وفي مقدمتها الزهايمر. == للفطر فائدة كبيرة لصحة الإنسان كشفت دراسة طبية حديثة استمرت نحو 25 عاما، بأن التناول المنتظم للفطر، من شأنه تقليص فرص تطور مرض سرطان البروستات، والإصابة به. ووفق الدراسة التي أجراها باحثون في جامعة "توهوكو" اليابانية للطب، ونشرت نتائجها في المجلة الدولية للسرطان، فقد خضع 36499 رجلا ممن تتراوح أعمارهم بين 40 و79 عاما، للمراقبة لفترة طويلة. وبحسب النتائج وبفضل المتابعة الطويلة لهؤلاء الأشخاص، تبين أن تناول الفطر بشكل منتظم يقلل من خطر الإصابة بسرطان البروستات، وخصوصا بالنسبة لأولئك الذي يعتمدون بشكل رئيسي في نظامهم الغذائي على اللحوم والألبان، ويستهلكون كميات محدودة من الفواكه والخضراوات. وأشار البحث الياباني إلى أن المشاركين في الدراسة ممن تناولوا الفطر 3 مرات أو أكثر أسبوعيا، كانت فرص إصابتهم بسرطان البروستات أقل بمعدل 17 في المئة، مقارنة مع أولئك الذين قالوا إنهم أكلوا الفطر مرة أو لم يتناولوه نهائيا في الأسبوع. وأرجع العلماء اليابانيون نتائج بحثهم إلى غنى الفطر بحمض أميني يطلق عليه اسم "إرغوثيونين "، يساعد الجسم في مكافحة "الإجهاد التأكسدي"، وهي حالة عدم توازن بين المظاهر النظامية لأنواع الأوكسجين التفاعلية، وقدرة النظام الأحيائي على إزالة السموم بسهولة أو إصلاح الأضرار الناتجة، والذي يقود في النهاية إلى التهاب مزمن قد يتحول لاحقا لسرطان بروستات. ويعد سرطان البروستات أكثر أنواع السرطانات شيوعا لدى الرجال، حيث شخص أكثر من مليون حالة بكونها مصابة به سنة 2018 لوحدها، ويقتل سنويا في الولايات المتحدة الأميركية 31620 شخصا، ووفق ما ذكرت مجلة "نيوزويك" الأميركية. == الخل الأبيض.. استخدامات قد "لا تخطر على البال". يعد الخل الأبيض من العناصر التي لا غنى عنها في المطبخ، بسبب استعمالاته الكثيرة والمفيدة، كما أنه واحدا من المواد ذات الاستخدامات المزدوجة، التي قد لا تخطر على بال كثيرين. فالخل الأبيض يتكون بشكل أساسي من حمض الخليك، ويعتبر من أقدم المنتجات المعروفة منذ آلاف السنين، وهو أفضل أنواع الخل على الإطلاق وأكثرها نقاوة. وأثبتت الدراسات الحديثة الكثير من الفوائد الصحية للخل بكافة أنواعه، مثل الخل الأبيض وخل التفاح وخل التمر وخل العنب الأحمر وخل العنب الأبيض وخل جوز الهند وخل الأرز وغيرها. وللخل الأبيض فوائد عدة ومهمة، فهو يعد مطهرا رائعا، إذ يمكن استخدامه في تنظيف الأواني والأسطح والمكاتب والأرضيات وتطهيرها والقضاء على الروائح الكريهة والجراثيم. كما أن الخلل الأبيض يعد عنصرا فعالا في إزالة البقع من الملابس، مثل بقع الحبر والعرق والعلكة والشمع، وتطرد رائحة الخل الأبيض النفاذة القطط والكلاب، كما أنه يساهم في تخفيف ألم لدغات الحشرات، ويمنع تهيج الجلد ويساعد في علاج الطفح الجلدي. == للمكسرات فوائد كثيرة. كشفت دراسة حديثة أنه على الرغم من ارتفاع السعرات الحرارية في المكسرات، فإن تناول مقدار منها يوميا قد يساهم في الحد من زيادة الوزن، لا سيما عندما تكون بديلا عن أغذية ذات فائدة صحية أقل. وأجرى الباحثون دراستهم على أكثر من 126 ألفا من البالغين الأصحاء في منتصف العمر، لمدة تراوحت بين 20 و24 عاما، وفي البداية كان المشاركون يتمتعون بوزن صحي، أو لديهم زيادة طفيفة في الوزن، وبنهاية الدراسة أصبح نحو 17 بالمئة من المشاركين يعانون من السمنة. وقال الباحثون في دورية الطب البريطانية إن الأشخاص الذين يزيد مقدار ما يتناولونه من مكسرات إلى نحو 14 غراما يوميا، تقل احتمالات إصابتهم بالبدانة بنسبة 3 بالمئة. وأضافوا أن تناول الجوز يوميا بكمية مماثلة، يرتبط بانخفاض خطر الإصابة بالسمنة بنسبة 15 بالمئة، بينما يرتبط تناول مكسرات مثل الكاجو واللوز بانخفاض احتمالات الإصابة بالسمنة 11 بالمئة. وخلصت الدراسة أيضا إلى أن إضافة المكسرات إلى الغذاء يوميا يرتبط بانخفاض بنسبة 4 بالمئة في احتمالات زيادة الوزن، بأكثر من كيلوغرامين، أو زيادة الوزن بأكثر من 5 كيلوغرامات كل 4 أعوام. == فوائد رائعة للشاي الورقي غير المحلى كثيرة. يقول باحثون إن مضادات الأكسدة والمركبات الموجودة في الشاي ترتبط بانخفاض خطر الإصابة ببعض أنواع السرطان. ووفقا لمديرة الطب النفسي والتغذوي ونمط الحياة في مستشفى ماساتشوستس العام وكلية الطب بجامعة هارفارد أوما نايدو فقد "تبين أن له فوائد عديدة على أمراض سرطان الجلد والبروستات والرئة والثدي". وأضافت بأن "أنواع الشاي المختلفة تؤثر على أنواع مختلفة من السرطان"، وبالتالي فإن شرب الشاي هو مجرد وسيلة بسيطة لمنع الإصابة بالسرطان,وبحسب الدراسات، فإن الشاي الساخن له تأثيرات أفضل من البدائل المثلجة والمخمرة. ووفقا لدراسة في مجلة آسيا والمحيط الهادئ للتغذية السريرية، يمكن أن يقلل الشاي الأسود من نسبة السكر في الدم، وبعد تناول الأطعمة التي تحتوي على السكروز. في حين أن تناول الشاي طوال اليوم قد يؤدي إلى تلطيخ الأسنان أو تلونها قليلا، فقد تكون الفائدة منه تستحق ذلك. ووفقا لدراسة نشرت في مجلة "علم أمراض الفم والوجه والفكين"، فإن الشاي الأخضر له تأثير مضاد للجراثيم يمكن أن يقلل البكتيريا المسببة لتسوس الأسنان. وأشارت الدراسة إلى أن تناول الشاي الأخضر كل يوم يمكن أن يقلل حدة التسوس والتجاويف في الأسنان. وبحسب دراسة نشرت في دورية "أبحاث الطب التكاملي"، يمكن أن يساعد شرب الشاي على تحسين جودة النوم ونوعية الحياة لدى المصابين بأرق خفيف إلى متوسط. ومن بين الفوائد الأخرى للشاي أنه يعمل على زيادة تركيز المرء، ويساعد أيضا في تسريع عملية الأيض. لكن هذه الفوائد العديدة للشاي لا تعني أنه ليس له بعض المخاطر، ومنها على سبيل المثال أنه يمنع عملية امتصاص الحديد ويزيد مخاطر حدوث النزيف، وفي حال تناول كميات كبيرة من الشاي يوميا، فقد يعمل على تعطيل الاستفادة من بعض الأدوية، خصوصا الخاصة بأمراض القلب وضغط الدم. وللحصول على أفضل فائدة من الشاي، ينصح الأطباء بتناول ما بين فنجانين إلى 5 فناجين من الشاي يوميا، كما ينصحون بتناوله من دون محليات صناعية. ويفضل الأطباء والاختصاصيون، ، أن يتم تناول الشاي الورقي وليس المعد والجاهز، ويعتبرون الشاي الأخضر أفضل أنواع الشاي وأكثره فائدة للصحة. == تناول القهوة قبل النوم لا يؤثر على نوعية النوم. دراسة أجراها باحثون أميركيون من جامعة "فلوريدا أتلانتيك" وكلية الطب بجامعة "هارفارد"، قالو فيها إن شرب القهوة قبل النوم مباشرة قد يكون له تأثير نفسي، وأن تناول مشروبات تحتوي على الكافيين، لا يؤثر على نوعية النوم. وخلال الدراسة راقب الباحثون عينة مؤلفة من 785 شخصا على مدى 5164 يوما وليلة، وسجلوا كمية الكافيين والكحول والنيكوتين التي يستهلكونها، ثم قارنوا استهلاكهم بنتائج يوميات النوم وأجهزة استشعار المعصم التي سجلت مدة نوم المشاركين، وطبيعته وسرعة استيقاظهم بعد الاستغراق في النوم، حسبما ذكرت صحيفة "الإندبندنت" البريطانية,ووجدت الدراسة أنه على الرغم من أن النيكوتين والكحول يعطلان النوم، يبدو أن الكافيين ليس له أي تأثير سلبي. وقالت الأستاذة في جامعة "فلوريدا أتلانتيك" كريستين سبادولا لمجلة "النوم" إنه حتى الآن، قامت دراسات قليلة نسبيا بالتحقيق الدقيق في العلاقة بين تناول مشروبات مثل القهوة والشاي والكحول، ومؤشرات النوم. وأضافت أن هذه الدراسة "تمثل واحدة من أكبر الدراسات المطولة للعلاقات بين الاستخدام المسائي للكحول والكافيين والنيكوتين مع نتائج النوم المحسوبة بموضوعية". يشار إلى أنه في وقت سابق من هذا العام، أشارت دراسة إلى أن شرب ما لا يقل عن فنجانين من القهوة يوميا قد يزيد متوسط العمر المتوقع لمدة تصل إلى عامين. ووجد البحث، الذي نشر في المجلة الأوروبية لعلم الأوبئة، أن استهلاك القهوة المعتدل، مثل كوبين إلى 4 أكواب في اليوم "كان مرتبطا بتخفيض معدل الوفيات الناجمة عن جميع الأسباب، مقارنة بعدم استهلاك القهوة". == علماء يكتشفون ثقبا أسود "عملاقا". اكتشف علماء فلك وجود ملايين من الثقوب السوداء في مجرة درب التبانة، من بينها ثقب عملاق يصل حجمه لـ40 مليار ضعف حجم الشمس. ووفق تقرير نشرمؤخرا فإن الثقب الأسود "هولمبيرغ 15 أي"، عبارة عن مجرة إهليجية عملاقة، تبعد حوالي 700 مليون سنة ضوئية عن الأرض. ويمثل "هولمبيرغ 15 أي" واحدا من أكبر الثقوب السوداء التي اكتشفها مرصد "فندلشتاين" بمراقبة حركة النجوم حوله، ومن خلال الاستعانة ببيانات "فوتومترية" تحطم الصور لبيانات على هيئة "بكسلات"، للتعرف على تدرجات الظل. == علماء يكتشفون سر تحديد جنس الجنين في السائل المنوي لأول مرة. في سابقة علمية كبيرة، قال باحثون يابانيون، إنهم تمكنوا من فرز الحيوانات المنوية التي تنتج ذكورا من تلك التي تنتج إناثا في السائل المنوي، وهو أمر قد يتيح التحكم في جنس الجنين، مستقبلا، لكن هذا الأمر سيجلب تبعات سكانية كارثية، إذا جرى تطبيقه بين البشر. وبحسب ما نقلت صحيفة "تلغراف" البريطانية، فإن الكروموسوم أو الصبغي (x) الذي يؤدي إلى الحمل بأنثى، حين يلتقي بكروموسوم آخر من نوع (x) من البويضة، يحمل جزيئة مهمة يمكن التحكم فيها وتحويلها إلى عنصر حاسم. وأوردت الدراسة التي أنجزت في جامعة هيروشيما اليابانية، أن هذا الجزيء الذي يكون في الصبغي (x)، يمكن إبطاء حركته، من خلال عملية تحفيزية. وعلى مستوى آخر، يمكن إضافة مادة كيميائية إلى بعض المستشعرات في السائل المنوي، وعندها، يقوم كروموسوم الذكورة (Y)، بالتحرك على نحو سريع، يفصل نفسه بشكل كامل عن كروموسوم الأنوثة البطيء. أما عند اختيار الكروموسومات البطيئة، فتم الحصول على مواليد من الإناث بنسبة 81 في المئة، وهذا الأمر يعني أن التقنية تتيح التحكم في الجنس بشكل كبير. ويراهن العلماء على هذه الطريقة في المجال الزراعي حتى تساعد على إنتاج بقرات مفيدة في مجال الألبان، أو إفراز عجول موجهة للاستهلاك. وأوضح الباحثون بأن هذه التقنية طبقت من ذي قبل وسط البقر والخنازير، "أعتقد أنه من الممكن أن تصبح متاحة في التلقيح الصناعي للبشر. لكن علينا أن نناقش هذا الأمر من ناحية أخلاقية، قبل أن نقوم بهذه الخطوة". وحذر خبراء بريطانيون من هذه الخطوة، حتى وإن كانت عدة بلدان في العالم تسمح ببعض التقنيات لتحديد جنس المولود مثل الولايات المتحدة. == دراسة تحذر من "آثار مدمرة" للسمنة. حذرت دراسة حديثة من أن خطر السمنة وعلاقتها بالإصابة بالسرطان قد يكون أكثر من ضعف الخطورة المتوقعة حسب الاعتقاد السائد، حيث يعتقد أن أكثر من نوع لمرض السرطان يتأثر أكثر بالسمنة مقارنة بالتقديرات السابقة. وذكرت الدراسة، التي نشرت نتائجها في المجلة الدولية لعلم الأوبئة، أن السمنة لها "آثار مدمرة"، حيث حذرت إدارة الصحة الوطنية البريطانية من أن الكثيرين لا يدركون مخاطرها. وقال الرئيس التنفيذي لإدارة الصحة الوطنية، "في حين أن معدل البقاء على قيد الحياة بعد الإصابة بالسرطان في ارتفاع قياسي، إلا أن الكثير من الناس لم يدركوا بعد أن السمنة تسبب السرطان. والآن، هناك دليل على أنها خطر أكبر مما أعتقد في البداية". وبحثت الدراسة، بقيادة الوكالة الدولية لبحوث السرطان ومقرها فرنسا، في كيفية تأثير القياسات الجينية لوزن الجسم على خطر الإصابة بالسرطان. وركزت الدراسة على 7 أشكال من الأمراض مثل سرطانات الأمعاء والكلى والبنكرياس والمبيض وبطانة الرحم والمريء والثدي، ووجد الباحثون أن خطر الإصابة بسرطان الكلى، على سبيل المثال، ارتفع من 30 بالمئة إلى 59 بالمئة. == اكتشاف أقدم مستوطنة بشرية في منطقة جبلية مرتفعة. اكتشف علماء الآثار في إثيوبيا، أقدم مستوطنة بشرية في منطقة جبلية مرتفعة، سكنها الإنسان قبل 45 ألف عام. وبحسب الاكتشافات الجديدة، يبدو أن الإنسان القديم في تلك الفترة التي شهدت نقصا بالمياه في الوديان، اضطر إلى تسلق جبال بالي، التي تقع حاليا في محمية جبال بالي الوطنية في أوروميا، وشربوا من الأنهار الجليدية بعد ذوبانها، وأكلوا الفئران التي عاشت هناك. وطبقا للأبحاث التي أجراها فريق دولي في المنطقة، فإن أسلافنا لم يتضايقوا من المرتفعات، حيث أقاموا مخيمات أو مستوطنات في الجبال خلال فترة العصر الحجري القديم. ويبدو أن المستوطنة البشرية في فينشا هابيرا كانت موقعا سكنيا بشكل متكرر، ويدل على ذلك كثافة المواد الأثرية الموجودة فيها، التي تشمل بقايا مواقد واستخدام النار، ووسائل إعداد الطعام واستهلاكه، وغيرها,ودلّ الفحص بالكربون المشع على أن القطع الأثرية الأولى في الموقع كانت على الأرجح تعود إلى فترة بين 47000 و31000 عام مضت، وهي فترة زمنية اتسمت بأنها تعود للعصر الحجري الأخير. == التفاؤل يساعد في تحسين جودة النوم. كشفت دراسة حديثة أجرتها جامعة "إلينوي" الأميركية، أن التفاؤل يساعد في تحسين جودة النوم، فالأشخاص المتفائلون يستطيعون النوم لفترات أطول ولا يعانون الأرق. ووفق الدراسة التي شارك فيها أكثر من 3500 شخص، تراوحت أعمارهم بين 32 و51 عاما، فإن المتفائلين يستطيعون النوم لفترات أطول غير متقطعة. ويحصل من هم أكثر إيجابية على قسط جيد من النوم بنسبة 78 في المئة، في حين يعاني المتشائمون من أعراض الأرق والميل وينصح خبراء بالنوم لمدة 7 ساعات على الأقل في الليلة للتمتع بصحة جيدة، علما أن تحسين جودة النوم يؤدي إلى نمط حياة أفضل، في حين تسبب قلة النوم ونوعيته الرديئة بعدد من المشكلات الصحية بما في ذلك زيادة خطر الإصابة بالبدانة وارتفاع ضغط الدم وغيرها. == النوم والاستيقاظ المبكر. خلصت دراسة حديثة إلى أن ما يسمى "النوم المتقدم" الذي يصيب البعض، ويدفعهم للنوم باكرا والاستيقاظ قبل ساعات الفجر، هو حالة غير نادرة، وذلك على عكس ما يعتقد. وتبين من خلال الدراسة التي أجريت في جامعة كاليفورنيا (سان فرانسيسكو) الأميركية أن هذه الحالة سببها طفرة جينية، غالبا ما تصيب عدة أفراد من العائلة نفسها. وبحسب الدراسة أجريت على مدار9 سنوات وشارك فيها نحو 2400 شخص، فإن هذه الحالة ليست نادرة بقدر ما يعتقد. فواحد من 300 شخص في العالم يجد نفسه مضطرا للخلود إلى النوم نحو الساعة الثامنة مساء ليبدأ نهاره قرابة الساعة الرابعة فجرا. ويرجع العلماء ذلك إلى إفراز مبكر لهورمون الميتالونين المسؤول عن تنظيم الإيقاع الحيوي لدى الإنسان، وبالتالي تنظيم دورة النوم والاستيقاظ. ويجد من يعانون هذه الحالة صعوبة كبيرة في السهر، مما قد يؤثر على حياتهم الاجتماعية، بحسب الدراسة، إذ أن هؤلاء غير قادرين على تلبية دعوات والمشاركة في مناسبات مسائية. وتبين من خلال الدراسة أن معظم المصابين بما يسمى النوم المتقدم لديهم أقارب من الدرجة الأولى، يعانون الحالة نفسها. وفي حين يستفيد معظم الناس من أيام العطل والإجازة للنوم لساعات إضافية، يكتفي أصحاب حالة النوم المتقدم ببضع دقائق إضافية من النوم)). ....( وال )....

الأكثر قراءة