وكالة الأنباء الليبية (وال)

الأخبار

الحكومة الفرنسية تؤكد ان هناك عناصر عنيفة تسعى لإسقاط البلاد في الفوضى.

تاريخ النشر (
2018-12-06 16:39:00
)

باريس 6 ديسمبر 2018 (وال)- وجهت وزيرة التخطيط الفرنسية جاكلين جورو رسالة تحذير بشأن مظاهرات "السترات الصفراء" لاعتبارها أن "هناك عناصر عنيفة تسعى لسقوط فرنسا في الفوضى". وأبرزت جورو في مقابلة مع قناة (بي إف إم تي في) المحلية أن هذا ليس موقف كل المشاركين في احتجاجات "السترات الصفراء"، بل البعض منهم مثل أحد المتحدثين باسم الحركة الذي أبدى نيته للهجوم على قصر الإليزيه. كما تحدثت الوزيرة عن العديد من الأمثلة الأخرى لمظاهر العنف التي شهدتها البلاد خلال الاحتجاجات التي خرجت في عطلة نهاية الأسبوع الماضي ضد ارتفاع أسعار الوقود وغلاء المعيشة، وخلفت الكثير من آثار التخريب والدمار خاصة في العاصمة باريس. وعن الموجة الجديدة من المظاهرات التي دعي إليها السبت المقبل، لا سيما في باريس، أكدت جورو أنها تلقت معلومات بأنه "بعيدا عن السترات الصفراء، يوجد عناصر مخربة تسعى للمواجهة" بشكل قد يجعل الأمور تتطور بشكل سيئ. وحذرت أمس الرئاسة الفرنسية التي طالبت الأحزاب السياسية والنقابات بإطلاق رسالة تهدئة، من أنها رصدت "بؤرة من آلاف الأشخاص" الذين يخططون للتوجه إلى باريس بهدف "التدمير والقتل".

الأكثر قراءة