وكالة الأنباء الليبية (وال)

الأخبار

انخفاض ضحايا الإرهاب في العالم بنحو 27% وارتفاع هجمات اليمين المتطرف.

تاريخ النشر (
2018-12-05 19:06:00
)

لندن 5 ديسمبر 2018 (وال)- انخفضت نسبة ضحايا الإرهاب بنحو 27% في جميع أنحاء العالم خلال عام 2017 بينما ارتفعت هجمات اليمين المتطرف في أمريكا الشمالية وأوروبا، وفقا لما كشفه المؤشر العالمي للإرهاب في تقريره الأخير. ووفقا للدراسة التي أعدها معهد الاقتصاد والسلام الأسترالي، الذي قام بتحليل بيانات 163 دولة بنسبة ما يقرب من 99.6% من سكان العالم، فإن نسبة ضحايا الهجمات انخفضت بنحو 44% خلال الفترة بين عام 2014 والعام الماضي بإجمالي 18 ألفا و814 شخصا. وأشار التقرير السادس للمؤشر العالمي للإرهاب، والذي يقيّم أثر الإرهاب بناء على عدد الضحايا وعوامل أخرى، إلى أن العراق تأتي في المركز الأول وتليها أفغانستان ونيجيريا وسوريا وباكستان والصومال والهند واليمن ومصر والفلبين. وتتشاطر نحو 20 دولة المركز الـ138 بوصفها الأقل تضررا من الإرهاب وبينها تركمانستان وعمان وبنين وناميبيا ورومانيا والبرتغال وبوليفيا وكوستاريكا وكوبا والسلفادور. وتعد الصومال ومصر الدولتين اللتين سجلتا أكبر زيادة في عدد ضحايا الإرهاب خلال عام 2017 ، بـ587 و311 شخصا على التوالي. وفيما يتعلق بالأثر الاقتصادي للإرهاب، توصلت الدراسة إلى أنه يمثل جزءا صغيرا من الخسارة العالمية الناجمة عن العنف (حوادث قتل، حروب، إلخ) والتي ارتفعت إلى 14.7 بليون دولار في عام 2017.

الأكثر قراءة