وكالة الأنباء الليبية (وال)

الأخبار

الناطق باسم لجنة الأزمة والطوارئ تعلن وصول انتاج شركة الكهرباء لـ 5000 ميجاوات وقرب وصول مياه النهر لكامل مناطق طرابلس.

تاريخ النشر (
2018-09-14 10:50:00
)

طرابلس 14 سبتمبر 2018 (وال) - أعلنت الناطق باسم لجنة الأزمة والطوارئ المشكلة من المجلس الرئاسي " هند شوبار" ، أن شركة البريقة لتسويق النفط قامت بالتنسيق مع الجهات ذات العلاقة بإرسال سيارة تزويد وقود الطيران حمولة " 50,000 "، من مستودع معيتيقة لدعم مستودع مصراته، وبيع عدد "6519" اسطوانة من مستودع الهاني وكذلك "6300" اسطوانة من مستودع طرابلس، بالإضافة إلى تحويل وقود ديزل بكمية تقدر بـ" 40,000"، لتر من مستودع طرابلس إلى مستودع بن جابر . كما أوضحت "شوبار" في تقرير عمل اللجنة الخميس ، ببيع وقود بنزين بكمية تقدر بـ" 5,074,000"، لتر من محطات شركات التوزيع، ومن مستودع طرابلس وقود ديزل بكمية تقدر بـ" 869,000 "، لتر من محطات شركات التوزيع . وأكدت الناطق باسم لجنة الأزمة والطوارئ ، الاستمرار في تزويد محطات الوقود التي تعمل بنظام 24 ساعة باحتياجاتها من البنزين خلال هذا اليوم ، وجاري العمل على تزويدها تباعاً. واشارت " شوبار" الى انه تم الأربعاء ، تحويل كمية تقدر بـ "270.000"، لتر من منتج كيروسين الطيران من مصفاة الزاوية إلى مطار معيتيقة ، وتحويل "90.000"، لتر من مصراته إلى مطار معيتيقة ، وكذلك قيام مستودع الهاني ببيع عدد "7736" أسطوانة غاز طهي" ،وعدد "3570"، أسطوانة من مستودع طرابلس. أما فيما يخص مبيعات الوقود قالت" شوبار"، تم بيع وقود بنزين مستودع طرابلس بكمية "3.680.000"، لتر لمحطات وشركات التوزيع، وكمية "580.000" وقود "ديزل"، والاستمرار في تزويد محطات الوقود التي تعمل بنظام"24" ساعة"، باحتياجاتها من البنزين. وكانت لجنة الأزمة والطوارئ قد طمئنت في بيان نشرته امس ، المواطنين بتوفير الوقود بكيمات كبيرة في محطات التوزيع ، وطالبتهم عدم الاستماع للاشاعات المغرضة التي تسهم في ارباك المشهد وتأجيج الرأي العام . كما أكدت اللجنة عزمها بالتنسيق مع وزارة الشؤون الاجتماعية ، بتكليف فرق عمل لحصر الأضرار التي لحقت بالمساكن في منطقتي خلة الفرجان وصلاح الدين الذين بدأ جزء منهم في العودة لمساكنهم تدريجياً بعد رجوع التيار الكهربائي لجزء من منطقة الخلة ومساعدتهم لفرق الصيانة للتمكن من القيام بمهامهم . كما تقدمت اللجنة بالشكر للعائلات التي قامت بإيواء النازحين في المناطق الأخرى الذين بدأوا في تناقص حسب الاحصائيات بالعودة تدريجيا لمساكنهم. وأشارت الناطق باسم لجنة الأزمة والطوارئ " هند شوبار"، قيام الشؤون الاجتماعية بتوزيع الصكوك على مكاتبها في البلديات التي شهدت اشتباكات وهي عين زاره ، صلاح الدين ، قصر بن غشير، سيدي السايح، والبلديات التي استقبلت النازحين. وفيما يخص شركة الكهرباء أعلنت " شوبار" استكمال صيانة خط" 220" ، الهضبة - الجنوب ووصول انتاج الشركة للطاقة بقدرة "5000"، ميجاوات وتمكن الفرق الفنية من ممارسة أعمالهم من غرفة التحكم في بوابة الجبس. وفيما يتعلق بالمياه ، اكدت " شوبار" تعبئة مياه النهر الصناعي -المسار الجنوبي والأوسط ، وبدء ضخها باتجاه خزان سيدي السائح ومنه إلى شبكة مدينة طرابلس وارتفاعها تدريجياً إلى مساء الجمعة لتصل كل أحياء المدينة، والتنسيق لقيام فرق العمل من الدخول لمنظومة الحساونة - سهل الجفارة لأداء أعمالهم. كما كشفت عن استكمال الترتيبات بتوفير احتياجات منظومة الحساونة في الجنوب من وقود " ديزل"، والبنزين" وأعلنت بدء الهلال الأحمر في حملات التوعية من مخلفات الحروب، وتوزيعه عدد "100 "، سلة غذائية إلى لجنة الأزمة في بلدية تاجوراء. أما فيما يخص توزيع مادة الدقيق أعلنت الناطق باسم لجنة الأزمة والطوارئ عن توزيع عدد 21 سيارة محملة بعدد 211 كيس دقيق لمنطقة سوق الجمعة الأربعاء ، مشيرة الى أن نفس الكمية سلمت اليوم لبلدية أبوسليم. ..(وال)..

الأكثر قراءة