تأجيل المفاوضات السودانية بشأن منطقتي "النيل الأزرق" و"جنوب كردفان".الإثنين ، 20-03-2017 - 18:08:00

الخرطوم في 19 مارس 2017 (وال) - أدت الخلافات السياسية المتصاعدة بين قيادات "الحركة الشعبية- قطاع الشمال" إلى تأجيل الجولة الجديدة من المفاوضات مع الحكومة السودانية بشأن منطقتي "النيل الأزرق" و"جنوب كردفان" والتي ترعاها الآلية الافريقية رفيعة المستوى برئاسة ثامبو امبيكي. وكشف مصدر دبلوماسي رفيع المستوى في الاتحاد الافريقي في تصريحات اليوم الأثنين أن الوساطة الافريقية تلقت اتصالا هاتفيا من قيادة الحركة الشعبية طلبت فيه تأجيل جولة المفاوضات المقبلة مع الحكومة إلى شهر إبريل المقبل ،مشيرا إلى أن رئيس" الحركة الشعبية" مالك عقار أجرى اتصالا هاتفيا بالوسيط الافريقي ثامبو امبيكي وأطلعه على التطورات التي نجمت بسبب الخلافات السياسية القيادية في الحركة وطلب منه منحهم مهلة لترتيب وتوفيق أوضاعهم الداخلية. يشار إلى أن نائب رئيس الحركة عبدالعزيز الحلو تقدم باستقالته من منصبه معللا ذلك بوجود خلافات حول ملفات التفاوض مع الحكومة السودانية بشأن منطقتي" النيل الازرق" و"جنوب كردفان" وعدم الاتفاق مع قيادة الحركة في التوجهات السياسية والامنية.