نيجيريا تتهم وكالات الإغاثة بإساءة إستخدام الأموال المخصصة لمساعدة اللاجئين.الأربعاء ، 11-01-2017 - 17:33:00

أبوجا 11 يناير 2017 (وال) - وجه كاشيم شيتيما, حاكم ولاية بورنو, الكائنة في شمال شرق نيجيريا إتهاما لوكالات الإغاثة, بما في ذلك اليونيسيف, بالاستفادة من الأموال المخصصة لمساعدة اللاجئين الفارين من أنشطة حركة (بوكو حرام), مطالبا إياها بمغادرة البلاد. وقال شيتيما, في تصريحات اليوم الأربعاء, "أصبحنا مصدرا يستفيد البعض منه على حساب عذاب شعبنا " مرحبا من جهة اخرى "بالوكالات التي لديها الإستعداد حقا للعمل, أما من يأتون فقط لاستغلالنا من أجل كسب المال يجب أن يغادروا, نحن لسنا بحاجة لهم". وأوضح شيتيما أن ثمانية فقط من بين 126 وكالة إغاثة مسجلة تقوم "بعمل جيد", بما في ذلك برنامج الغذاء العالمي التابع للأمم المتحدة واللجنة الدولية للصليب الأحمر والمنظمة الدولية للهجرة والمجلس النرويجي للاجئين, والمجلس الدانماركي للاجئين, كما إتهم اليونيسيف بإساءة استخدام الأموال عن طريق شراء المركبات الواقية من الرصاص. من جانبها, لم تصدر أي من وكالات الإغاثة أي تعليق فوري على هذه التصريحات.